نجاة مديرة صحة كسلا وسائقين من الموت

نجا المدير العام لوزارة الصحة بولاية كسلا، د. إيمان العوض وسائقين، من حادث مروري، جراء اصطدام عنيف بين عربة الوزارة اللاندكروزر، وحافلة صغيرة “شريحة” تابعة لشرطة المحاكم.

وهرعت السلطات لمسرح الحادث، وتم نقل المصابين لمستشفى كسلا التعليمي لتلقي العلاج، في وقت حمّل شهود عيان عربة مديرة وزارة الصحة، مسؤولية الحادث للقيادة بتهور، وعدم تقدير المسافات وتجاوز السرعة المسموح بها داخل المدينة.

وقال شاهد عيان، إن العناية الإلهية أنقذت العربيتين من سقوط عمود الكهرباء عليهما، وعلى المارة والمحال التجارية.

وقال سائق العربة الشريحة المصاب، أكرم عمر عبد الرحمن بحسب صحيفة (مصادر)، إنه كان قادماً من جهة الجنوب على المدخل الرئيسي قبالة تقاطع “العوالي”، وتفاجأ بعربة لانكروزر صالون قادمة من شارع الدكاترة بسرعة فائقة، ولم يعر للقادم من الاتجاه الرئيسي أي اهتمام، وفقد السائق السيطرة علي العربة، ما أدى إلى الاصطدام العنيف؛ الذي نتج عنه تغيير اتجاه مسار العربة، وحوّلت قوة الاصطدام اللاندكروزر  إلى الجانب الآخر، وساهم الترتوار  وعمود الكهرباء في إيقاف العربة بعد تهشيم مقدمتها، وتضرر واجهة “الشريحة” بصورة كبيرة، وإصابة سائقها.

مصدر الخبر الراكوبة

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط
%d مدونون معجبون بهذه: