اخبار الرياضة

تسجيل المسلمي المسرب يفجر الأوضاع في المريخ : غضب داخل مجلس الإدارة واتجاه لإقالة التونسي

تسجيل المسلمي المسرب يفجر الأوضاع في المريخ : غضب داخل مجلس الإدارة واتجاه لإقالة التونسي

وجه مدرب المريخ التونسي، امين المسلمي انتقادات عنيفة لرئيس النادي آدم سوداكال، وذلك على خلفية الضائقة المالية التي يعاني منها الجهاز الفني لفريق الكرة الاول بالنادي.

وبحسب التسجيل الصوتي المسرب فإن المدرب التونسي المسلمي، أخطر مقربين إليه بأنه يعاني من وضعية نفسية صعبة مع المريخ وذلك عقب مرور بضعة أشهر من التعاقد معه.

وأكد المسلمي، خلال المحادثة المسربة بحسب صحيفة السوداني، عدم نيله وطاقمه المعاون لرواتبهم الشهرية طيلة الأربعة أشهر الماضية.

وأضاف مدرب الأحمر التونسي بأنه يعاني من وضعية صعبة على خلفية عدم تسلم رواتبه، واصفًا رئيس النادي سوداكال بأنه شخص غير صادق في التعامل معهم.

واشار المسلمي خلال التسجيل المسرب إلى أنهم عانوا من صعوبات في شراء الاكل والشرب طيلة الشهرين الماضيين، واصفاً حالتهم بالسيئة والتي لا يستحقها حتى ( أسرى الحرب) كما أنها لا علاقة لها بالقيم والأخلاق والإسلام.

وكشف المدير الفني التونسي عن عدم رغبته في الاستمرار في منصبه وذلك من واقع المضايقات التي يتعرض لها، مشيراً إلى أنه ينتظر تسلم أمواله وحسم مصيره بصورة نهائية.

ولفت المسلمي النظر إلى أن أكبر خطأ وقع فيه هو عدم توقيع عقد تدريب المريخ، إبان تواجده في تونس، كاشفا عن أن المسئولين بالنادي خالفوا الاتفاق الذي تم إبرامه.

وأوضح المدرب التونسي أنه اتفق مع سوداكال على تدريب المريخ براتب شهري (3) آلاف دولار، غير أن الأمور اختلفت عقب وصوله إلى الخرطوم حيث تفاجأ بأن الراتب الشهري الموضوع هو (1500) دولار، مشيراً إلى أن الأوضاع والضغوطات زادت عليه من قبل سوداكال حيث تراجع مرة أخرى وأكد بأن راتبه هو ( ١٠٠٠) دولار فقط.

وقال المسلمي بصريح العبارة خلال التسجيل المسرب ( انا لو كنت مفكر اني يوم اشتغل بي الف دولار، مستحيل اوافق ولكنني رأيت أن ابني اسم لنفسي كما أنني لدى استراتيجية).

واختتم المسلمي حديثه بأن هذه هي الحقيقة، مشيرا إلى أن كل المؤشرات تؤكد صعوبة استمراريته مع المريخ في ظل هذه المعاملة السيئة والتي لا تبشر بالخير، لافتا النظر إلى أن المسئولين عن النادي ( وسخوا) سمعة النادي وتاريخه وسمعة السودان حسب قوله.

يذكر أن التسجيل المسرب لمدرب المريخ، فجر الأوضاع داخل أروقة مجلس الإدارة حيث وبحسب المعلومات الدقيقة التي تحصلت عليها ( السوداني) فإن عدد من الأعضاء سارعوا في استفسار رئيس النادي سوداكال حول ماهية الأوضاع التي يعاني منها المدير الفني الا انه وبحسب مصدر إداري موثوق فإنهم لم يجدوا ردا من الرئيس علي تساولاتهم.

وقال مصدر موثوق،  أن مجلس المريخ يمهد لإقالة المدرب التونسي من منصبه، مشيراً إلى أن القرار سيصدر في اي لحظة لافتاً إلى غضب الشخصيات المحسوبة على سوداكال من المدرب وتصرفاته والانتقادات التي وجهها لرئيس النادي في التسجيل المسرب.

يشار إلى أنه وبحسب مصدر مقرب من المدرب فإن الأخير تم اجباره على إصدار توضيح بصفحته الشخصية على موقع ( الفيس بوك) يؤكد من خلاله انه لا يعاني من اي مشاكل وان أوضاعه طيبة وعلاقته مع رئيس النادي على أفضل ما يكون حسبما ادعي ذلك.

مصدر الخبر كوش نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى